رئيس الوزراء يفتتح الجامعة التكنولوجية بـ 100 مليون جنيه في بني سويف

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 سبتمبر 2019 - 3:49 مساءً
رئيس الوزراء يفتتح الجامعة التكنولوجية بـ 100 مليون جنيه في بني سويف

متابعه -بسمه حلمى

افتتح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، يرافقه وزراء التعليم العالي، والتربية والتعليم، والتنمية المحلية، والنقل، اليوم الثلاثاء، الجامعة التكنولوجية ببني سويف. وتفقد رئيس الوزراء، الكلية المصرية الكورية للصناعة والطاقة كأول كلية تبدأ الدراسة بها في هذه الجامعة.

وقال الدكتور سيد عبد القادر، رئيس الجامعة، إن الهدف الرئيسي من إنشاء الجامعة هو ربط التعليم بسوق العمل، بخلق نظام جديد في التعليم يهتم بربط الطالب والخريج بسوق العمل، وهو ما يعالج القصور الذي كنا نعاني منه سابقا، حيث تم إنشاء 3 جامعات تكنولوجية، فتحت أبوابها أمام الطلاب هذا العام، أولها في محافظة بني سويف، وثانية في قويسنا بالمنوفية وثالثة في القاهرة الجديدة، على أن تستكمل بخمس جامعات أخرى في وقت لاحق.

وأضاف أن الهدف من إنشاء هذا التعليم هو رفع قدرات الخريجين بما يتوافق ومتطلبات سوق العمل المحلية والدولية، واستحداث برامج وتخصصات جديدة يتطلبها سوق العمل، وتقديم تعليم تكنولوجي متميز من خلال برامج علمية وعملية ذات جودة عالية في التعليم الجامعي، وتأهيل خريجين بمستوى متميز من المعرفة والإبداع التكنولوجي على قدرة في المنافسة والعمل الجماعي والابتكار، بالإضافة إلى تحسين النظرة المجتمعية لخريجي التعليم الفني، متابعا:” لدينا200 طالب تم قبولهم بينهم 160 طالب من خريجي الدبلومات الفنية، و40 طالب من خريجي الثانوية العامة، والتحقوا بأول كلية داخل الجامعة وهي الكلية المصرية الكورية لتكنولوجيا الصناعة والطاقة من خلال برنامجين هما برنامج تكنولوجيا المعلومات وبرنامج الميكاترونكس وهو برنامج هندسي متشابك بين تخصصات الميكانيكا والكهرباء والإلكترونيات والاتصالات.

وتابع :” الدراسة بالجامعة التكنولوجية تعتمد بدرجة كبيرة على التدريب، عكس باقي المعاهد أو الكليات أو الجامعات، وتتم في مسارين أولهما تعليم فوق متوسط ويحصل الطالب على درجة فني وتكون الدراسة لمدة عامان، ويخرج لسوق العمل على أن يستكمل دراسته بعامان أخران في اي وقت حتى لو بعد سنوات ليصل إلى مرحلة البكالوريوس، والمسار الثاني وهو حصول الطالب على درجة البكالوريوس مباشرة من خلال الدراسة لمدة 4 أعوام مستمرة، يعقبها الخروج لسوق العمل ويسمى الخريج هنا بتكنولوجي أو تقني.

وأوضح “عبدالقادر” أن أول كلية تم إنشائها داخل الجامعة هي الكلية المصرية الكورية لتكنولوجيا الصناعة والطاقة، والتي تمتلك ثلاث طوابق على مساحة 2700 متر تقريبا، وتم إنشاء الجامعة بقرابة 100 مليون جنيه تحملته وزارة التعليم العالي ونفذته الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بالإضافة إلى تحمل الجانب الكوري تأسيس الكلية بالأجهزة والمواد الدراسية والأساسات المكتبية، وتضم الجامعة حاليا أربع قاعات دراسية مجهزة بأحدث الأجهزة، تسع الواحدة منها 100طالب، وثمان قاعات سكاشن كل قاعة منهم تسع 50 طالب، و13 معمل بينهم ست معامل لبرنامج تكنولوجيا المعلومات، وسبع معامل لبرنامج الميكاترونيكس، و مكتبتين تضم كل مكتبة منهم مكان للمناقشة سواء بين الطلاب وبعضهم أو الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، وملعب رياضي مجهز لممارسة الأنشطة الرياضية، وغرف إدارية على أعلى مستوى، وجراج للسيارات متاح للطلاب، فضلا عن مساحة خضراء ” لاند سكيب”، بالإضافة إلى قاعات أخرى جاري تأسيسها مع التوسع في إنشاء الكليات بالجامعة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة http://www.sufaraa.com الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.